Homeالأخبار الرئيسيةلقاء تاريخي بين محمد بن زايد ونفتالي بينيت في أبوظبي.. ما أهمية...

لقاء تاريخي بين محمد بن زايد ونفتالي بينيت في أبوظبي.. ما أهمية الزيارة؟

لأول مرة على الإطلاق، يدخل رئيس وزراء إسرائيلي القصر الرئاسي في الإمارات في زيارة رسمية، إذ من المقرر أن يلتقي نفتالي بينيت ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد صباح الإثنين، بعد أكثر من عام بقليل من توقيع الدولتين على الاتفاقية الإبراهيمية، اتفاقيات التطبيع بين إسرائيل والدول العربية، التي كانت تعتبر ذات يوم أعداء.

كان من المفترض أن يقوم رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق بنيامين نتنياهو بالزيارة الافتتاحية، لكن تم إلغاء العديد من الرحلات المخطط لها في اللحظة الأخيرة.

وشهد العام الماضي موجة من الأنشطة الدبلوماسية والثقافية والتجارية، التي انطلقت من خلال أول رحلة جوية إسرائيلية لشركة “إل عال” عبرت المجال الجوي السعودي وهبطت في الإمارات، والتي نقلت مستشار البيت الأبيض السابق جاريد كوشنر وكبار المسؤولين الإسرائيليين.

وبعد ذلك بأقل من عام، افتتح وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لابيد أول سفارة إسرائيلية في أبوظبي، مع شق سلسلة من المسؤولين السياسيين والعسكريين الإماراتيين طريقهم إلى إسرائيل.

غير أن من المرجح أن تكون إيران على رأس جدول أعمال الزعيمين، التي تعتبر مصدر قلق مشترك لكلا البلدين.

ومع استمرار المفاوضات في أوروبا حول العودة إلى اتفاق نووي محتمل، تزيد إسرائيل من خطابها بأنها مستعدة لتوجيه ضربة عسكرية، بينما يعمل الإماراتيون على تحسين العلاقات مع جيرانهم. حيث كان مستشار الأمن الوطني الإماراتي، الشيخ طحنون بن زايد، كان في طهران الأسبوع الماضي، في زيارة نادرة مع الرئيس الإيراني، حيث يحاول الإماراتيون احتواء التوترات الإقليمية.

لقاء تاريخي حاسم لبينيت، واجتماع قد يكون له عواقب بعيدة المدى في المنطقة.

spot_img
RELATED ARTICLES

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

- Advertisment -spot_img

Most Popular

Recent Comments