Homeمنوعاتسياسيون تعرضوا للإحراج في 2021.. ولماكرون وبايدن الحصة الأكبر

سياسيون تعرضوا للإحراج في 2021.. ولماكرون وبايدن الحصة الأكبر

لم يخل عام 2021 من اللحظات المحرجة التي تعرض لها بعض السياسيين العرب والأجانب من حول العالم. وكان لعدد منهم حصة لا يستهان بها أبرزهم ماكرون وبايدن.

إليكم نظرة عليها:

تعثر بايدن أكثر من مرة أثناء صعوده إلى طائرته الرئاسية في مارس 2021، كما تعثر في تذكر أسماء ومناصب مسؤوليه في ديسمبر 2021، ما عرّضه لانتقادات طالت صحته لاسيما من الجمهوريين.

رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين تُركت بلا مقعد في تركيا خلال اجتماع مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في موقف محرج أثار أزمة مع أوروبا في أبريل 2021.

تعرض رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون لموقف مضحك بينما كان يجلس بجوار الأمير تشارلز أثناء فعالية للشرطة، حين خذلته مظلته تحت المطر الغزير في يوليو 2021.

الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون تعرض لرشق ببيضة في سبتمبر 2021، سبقها صفعة على وجهه خلال جولة في جنوب شرق فرنسا في يونيو 2021.

عربياً، انقطعت الكهرباء أثناء لقاء مباشر لـCNN مع السياسي اللبناني سامي الجميل بالتزامن مع سؤاله عن مستقبل لبنان في أكتوبر 2021.

ابنة رئيسة وزراء نيوزيلندا جاسيندا أرديرن فقد فاجأت والدتها خلال بث عبر فيسبوك باقتحام الغرفة بطريقة غير متوقعة في نوفمبر 2021.

spot_img
RELATED ARTICLES

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

- Advertisment -spot_img

Most Popular

Recent Comments