Homeالأخبار الرئيسيةاثنتان من أغنى دول العالم في صدارة قائمة السفر "عالية الخطورة" لفيروس...

اثنتان من أغنى دول العالم في صدارة قائمة السفر “عالية الخطورة” لفيروس كورونا

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)– يجتاح متغير “أوميكرون” العالم، ويلغي الكثير من خطط العطلات. وفيما يلي أهم التطورات في قطاع السفر هذا الأسبوع.

ففي المملكة المتحدة، التي سجلت عدداً قياسياً من الحالات الجديدة هذا الأسبوع، اضطرت حتّى الملكة إلى تغيير تقاليد عيد الميلاد الخاصة بها.

وفي الولايات المتحدة، تلقى آلاف المسافرين بعض الأخبار السيئة للغاية مساء الخميس، إذ تم إلغاء رحلاتهم الجوية ليلة عيد الميلاد.

وأشارت خطوط “دلتا” الجوية، و”يونايتد إيرلاينز” كون متغير “أوميكرون” سبب الاضطرابات.

وتعرض العديد من الأستراليين للوضع ذاته.

وبحلول الجمعة، أًلغيت آلاف الرحلات الجوية على مستوى العالم.

وتلغي المدن في جميع أنحاء العالم احتفالات رأس السنة الجديدة رغم استمرار الكثير من المدن الأخرى في إقامة احتفالاتها.

الوجهات التي تتصدر قائمة السفر “عالية الخطورة” للمراكز الأمريكية للسيطرة على الأمراض والوقاية منها

وأضافت المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها 8 وجهات جديدة إلى قائمة السفر “عالية الخطورة”، وتشمل فنلندا، ولبنان، والدولة التي كانت ثاني أكثر دول العالم زيارةً قبل ظهور “كوفيد-19”.

وتسلقت الدولتان الصغيرتان، موناكو وسان مارينو، وهما من أغنى دول العالم، مباشرةً إلى المستوى 4 الأكثر خطورة الإثنين، وذلك بعد أن تم تصنيفهما سابقاً على أنهما من الوجهات ذات مخاطر “غير معروفة”.

اثنان من أغنى دول العالم في صدارة قائمة السفر "عالية الخطورة"
ميناء موناكو الطبيعي.
Credit: Photo by Adobe Stock

والأمور ليست أفضل في البحر.

وثبتت إصابة حوالي 50 شخصاً بفيروس كورونا على أكبر سفينة سياحية في العالم خلال رحلة بحرية كاريبية مدتها أسبوع هذا الشهر، وأبلغت سفينتان هذا الأسبوع عن حالات فيروس كورونا.

وهناك بعض الأخبار الجيدة عن أفريقيا الجنوبية هذا الأسبوع.

وتخطط الولايات المتحدة رفع قيود السفر عن 8 دول في المنطقة، والتي تم فرضها بعد اكتشاف “أوميكرون” في جنوب أفريقيا في أواخر نوفمبر/تشرين الثاني.

الولايات المتحدة تتخذ إجراءات صارمة

ويُعد “أميكرون” الآن المتغير السائد في الولايات المتحدة، وتُقدم الكثير من المدن السياحية الكبرى في البلاد، بما في ذلك واشنطن وفيلادلفيا ، تفويضات اللقاح أو الاختبار في المساحات الداخلية.

وسئمت السلطات الفيدرالية من الركاب المشاغبين، وأعلنت هذا الأسبوع أن المسافرين المزعجين قد يفقدون الآن أوراق اعتماد PreCheck من إدارة أمن النقل الأمريكية (TSA).

منطقة آسيا والمحيط الهادئ تأخذ الحيطة

اثنان من أغنى دول العالم في صدارة قائمة السفر "عالية الخطورة"
تُعد لوانغ برابانغ العاصمة القديمة للاوس.
Credit: Shutterstock

وتلاعب فيروس كورونا بأكبر عطلة في الصين للعام الثالث على التوالي.

ونصحت لجنة الصحة الوطنية في البلاد السكان في أي مدينة ذات حالات إصابة مؤكدة بفيروس “كوفيد-19” بعدم السفر خلال عطلة رأس السنة القمرية الجديدة، وعيد الربيع في فبراير/شباط.

وعلّقت تايلاند تصريح السفر الخالي من الحجر الصحي، ولم تذكر أي معلومات عن موعد إعادتها، بينما أخّرت نيوزيلندا موعد إعادة فتح حدودها من 17 يناير/كانون الثاني إلى نهاية فبراير/شباط.

ومع ذلك، ستبدأ دولة لاوس المرحلة الأولى من إعادة افتتاحها في الأول من يناير/كانون الثاني، ومن المتوقع أن تفتح البلاد بأكملها أبوابها للعمل بحلول 1 يوليو/تموز من عام 2022.

وهذا خبر رائع لمحبي المعابد البوذية المزخرفة، والعمارة الاستعمارية الفرنسية، والمناظر الطبيعية الجبلية الساحرة.

احذف هذه الوجهات من قائمة الأماكن التي ترغب زيارتها لعام 2022

ومن المتوقع إعادة فتح الكثير من الوجهات السياحية الأكثر شعبية أمام المسافرين العام المقبل، ولكن، لا تزال هناك أماكن لا يمكنك زيارتها.

ويتم تحسين أو توسيع بعض الوجهات لجعلها أفضل من أي وقت مضى عند ترحيبها للضيوف، ولكن، عليك توديع بعض الوجهات بشكل دائم، ومنها Peak Tram الشهير في هونغ كونغ، وسلالم Haiku في هاواي المكونة من 3،922 خطوة، إضافةً إلى أحدث مناطق الجذب السياحي، وأكثرها تعرضاً للسخرية في لندن، وهو معلم The Marble Arch Mound.

spot_img
RELATED ARTICLES

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

- Advertisment -spot_img

Most Popular

Recent Comments